الأحد، 26 مارس، 2017

تأثر القدرة الجنسية بالتهابات البروستاتا وأدوية تخفيض الضغط

من طرف خبير الاعشاب عطار صويلح  
8:23 ص



 تأثر القدرة الجنسية بالتهابات البروستاتا وأدوية تخفيض الضغط

احتقان البروستاتا الناتج عن كثرة الاحتقان الجنسي، أو كثرة تأجيل التبول، قد يكون مصحوباً بالتهاب في البروستاتا إذا وجد صديد في تحليل سائل البروستاتا. 
وإذا لم يوجد صديد في التحليل -أي: أنه احتقان فقط- فلابد من الابتعاد عما يثير الغريزة والمسارعة في تفريغ المثانة عند الحاجة لذلك، كما يُنصح بكثرة الاغتسال والتبول واقفاً. 
وهذه الأعراض تشبه أعراض تضخم البروستاتا عند كبار السن، وهذه الحالة لا تكون مصحوبة بوجود التهاب في المسالك البولية. 
ويمكن تناول علاج يزيل احتقان البروستاتا مثل: (Peppon capsule) كبسولة كل ثمان ساعات، و(Decongestyl suppository) تحاميل شرجية صباحاً ومساءً. 
وأما إذا وجد صديد في تحليل سائل البروستاتا فلابد من عمل مزرعة من هذا السائل، وتناول مضاداً حيوياً طبقاً للمزرعة.
وإذا كانت هناك صعوبة في التبول فيمكن تناول علاج يسهل نزول البول عن طريق إرخاء عضلات البروستاتا وعنق المثانة مثل الـ(Cardura) أو الـ(Tamsolusin)، وهذه الأدوية قد تؤدي إلى هبوط في الضغط، ولذلك لابد من استشارة الطبيب الباطني لتعديل جرعة علاج الضغط عند تناولها.
كما لابد من تناول علاج الضغط باستمرار لأن الضغط المرتفع له مضار عديدة، والعديد من الناس يتناولون علاجاً للضغط ولا يؤثر ذلك على الحالة الجنسية حيث إنه توجد علاجات للضغط لا تؤثر على القدرة الجنسية. 

خبير الاعشاب والتغذية العلاجية خبير الاعشاب عطار صويلح 30 عام من الخبرة في الطب الاصيل http://rdeh76.blogspot.com/ خبير الاعشاب والتغذية العلاجية خبير الاعشاب عطار صويلح 30 عام من الخبرة في الطب الاصيل http://rdeh76.blogspot.com/


اكتب وصف المشرف هنا ..

0 التعليقات:

back to top